زوروا صفحتنا على

:: الرئيسية   :: خريطة الموقع   :: اتصل بنا

الصفحة الرئيسية > غذاؤك دواؤك > العنب

العنب

يعتبر العنب من الفواكه ذات القيمة الغذائية والعلاجية الجيدة.. وقد عرف منذ قديم الزمان، حيث تناوله الصينيون والهنود رغبة في القيمة الغذائية العالية.

كما وقد ورد ذكره في القرآن الكريم حيث قال تعالى: {فأنبتنا فيها حباً وعنباً وقضباً} صدق الله العظيم.

يحتوي المائة غرام من العنب على 95% من وزنه ماء - 7 غرامت جلوكوز - 1 غرام دهون - 16 غرام كربوهيدرات ونصف غرام بروتين و عشرين مليغرام فيتامينC.
ويوجد العنب بالألوان مثل الأبيض (الأخضر) وكذلك الأسود والأحمر.

* القيمة الغذائية للعنب: يتميز العنب بأنواعه باحتوائه على نسبة جيدة من المواد السكرية سريعة الامتصاص وسهلة الهضم حيث يتركز سكر الجلوكوز وسكر الفركتوز بشكل كبير ويتميز كذلك العنب بغنائه بالفيتامينات مثل فيتامين Vit -C وكذلك فيتامين ب Vit-B كما يحتوي على نسبة جيدة من العناصر المعدنية مثل البوتاسيوم والكالسيوم والصوديوم.

العنب.. يخفض الضغط ويقلل نسبة الكولسترول في الدم :
كما يحتوي العنب على مواد ذات مفعول علاجي حيث يحتوي على مركب يعرف ب ريزفيراتول ٍResveratol وتتميز هذه المادة على تأثيرها الايجابي في الحد من تصلب الشرايين حيث لها تأثير مباشر وملحوظ في تقليل نسبة الكولسترول في الدم وخصوصا الكولسترول السيئ (LDL) مما تقلل الإصابة بأمراض القلب كذلك يوجد في العنب بعض الأحماض التي لها دور في الوقاية من تراكم الجذور الحرة وبالتالي فيعتبر مضاداً جيداً للسرطان.

هشاشة العظام والعنب:
تشير الأبحاث العلمية إن مرض هشاشة العظام أو ما يعرف كذلك بوهن العظام من الأمراض التي تنتشر بشكل كبير في المجتمعات ولا يخلو مجتمعنا منه إلا انه ينتشر بشكل كبير في السيدات حيث تفقد العظام قوتها وصلابتها وقوامها عندما تبدأ في فقد الكالسيوم الذي يعتبر الوحدة الأساسية لبناء العظام والمحافظة عليها. ويتحكم الهرمونات بشكل مباشر في هذه العملية والتي تبدأ بشكل واضح ومباشر عندما تبلغ السيدات سن اليأس أو انقطاع الدورة الشهرية وعادة تبدأ في بداية الخمسينات وقد تبدأ قبلها بقليل عند بعض السيدات وقد تتأخر ولكن تشير الملاحظات انها تبدأ في أواخر الأربعينات وبداية الخمسينيات عموما عندما تتوقف الدورة الدموية "سن اليأس" والتي تنتج من انخفاض هرمون الاستروجين فان العظام تبدأ في فقد الكالسيوم بالتدرج وللحد من ذلك فان زيادة الهرمون "الاستروجين" واقصد هنا زيادة تركيزه في الدم سوف تحد من عملية فقد العظام للكالسيوم مما يعيق او يقي من الإصابة بوهن العظام ولحسن الحظ فان العنب يحتوي على معدن البورون الهام والمساهم في عملية زيادة هرمون الاستروجين لدى الإناث (السيدات) عند بلوغهن سن اليأس.. وبذلك يعمل هذا الهرمون على الإقلال من التعرض لهذا المرض الصامت هشاشة العظام" في هذه المرحلة السنية. لذلك فان هناك علاقة غير مباشرة لاستهلاك العنب وعملية قوة وسلامة العظام والحد من مشاكل هشاشة العظام.

فوائد صحية أخرى للعنب:
لثمار العنب التي تؤكل مباشرة ولعصير العنب العديد من الفوائد الصحية حيث من أهمها:
- يساهم العنب في خفض الضغط المرتفع حيث انه يعتبر مدراً للبول لاحتوائه على نسبة عالية من البوتاسيوم.
- يحد استهلاك العنب من الإصابة بالإمساك كما انه يسهل البطن ويفضل استخدامه كمسهل للأطفال يتناول عصير العنب للكبار وللصغار وهو ناجح بشكل جيد للأطفال حيث يعتبر عصير العنب علاجا ناجحا في حالات الإمساك حيث يقوم العنب بعملية تنظيف البطن وتسهيل حركة الأمعاء.
- يخفض الحموضة وخصوصا الحموضة التي تنتج من عملية عدم سهولة الهضم او عسر الهضم حيث يحتوي العنب على العديد من الأحماض الطبيعية ذات التأثير القاعدي حيث تعادل الحموضة حيث يعادل او يشابه الحليب وهو أسهل من الحليب في الهضم.
- يساهم العنب بإذن الله في الحد من الإصابة بالسرطان حيث تشير الأبحاث أن البلاد التي يكثر فيها إنتاج العنب تكاد تكون فيها أمراض السرطان منخفضة بل معدومة لأن العنب يحتوي على العديد من العناصر الغذائية التي تساهم في إخراج المواد المسرطنة "الجذور الحرة" وتطرحها خارج الجسم حيث يحتوي العنب على العديد من الفيتامينات والمعادن مضادات للأكسدة مثل فيتامينات (A- C) وبعض العناصر المعدنية كما يحتوي العنب على الألياف ذائبة وغير ذائبة.
- العنب الأحمر وليس العنب الأخضر يحتوي على كمية عالية من المغذي المانع.
- العنب يعتبر منشط للعضلات و الأعصاب و مجدد للخلايا وطارد للسموم من البدن و مطهر ومدر للبول ويعتبر العنب مفيد للذين يعانون من ضعف العظام و اضطرابات الدم و داء النقرس و أمراض الرئة و المصابين بالروماتيزم.
- العنب يساعد الجسم على اختزان المواد الآزوتية و الدهنية بالجسم فتزيد بذلك من مناعته و مقاومته للأمراض.
- للعنب قيمة علاجية عالية وخصوصاً للأشخاص الذين يعانون من اضطرابات او ضعف في الكلى حيث يحتوي العنب على نسبة جيدة من الماء والأملاح بكميات مناسبة، كما انه يساهم بشكل جيد في عملية تصفية الدم وتنقيته من السموم.

العنب يحمي من أمراض القلب والسرطان:
يحتوي قشر العنب على مادة الرزفيراترول (resveratrol) الذي يخفض من كمية الكولستيرول ويحسن عملية سيلان الدم.

ملاحظة: يجب غسل العنب جيد قبل الأكل لإزالة مادة سلفات النحاس التي ترش على العنب.